د.باصرة.. يكـشف عجز وزارته والحكومة

2010-02-08 06:10:39

بدا الدكتور/ صالح علي باصرة وزير التعليم العالي والبحث العلمي وهو يلقي كلمته بمناسبة تخرج الدفعة الثانية من حملة ماجستير إدارة الأعمال بجامعة صنعاء وكأنه يريد أن يقيم الحجة على الحكومة اليمنية وعلى الجامعات حيث أشار إلى أن هناك 11 برنامجاً ينفذون في عدد من الجامعات اليمنية وتمولهم الحكومة الهولندية.

ثم مضى باصرة في إحصاء المبالغ التي حصل عليها التعليم العالي في اليمن بهدف تطوير قدراته من خلال عدد من البرامج الدراسية في جامعات "صنعاء ، عدن ، حضرموت، تعز، إب ، ذمار ، الحديدة ، عمران" حيث أشار إلى أنهم حصلوا هذا العام من البنك الدولي على 11 مليون دولار.

كما أن وزارة التعليم العالي خصص لها من مؤتمر المانحين 125 مليون دولار، ودعم آخر ب 55 مليون دولار، و13 مليون دولار من اليابان، إلى جانب دعم قدمه صندوق أبو ظبي ب11 مليون دولار.

وأبدى تعجبه مما جاء في مؤتمر لندن من أن اليمن لم تستفد من الدعم الخارجي الذي منح لها في عام 2006م.

وطالب باصرة رؤساء الجامعات وعمداء الكليات بأن يستفيدوا من هذه البرامج المقدمة وقال الفلوس موجودة لكن المهم والأهم أن نستفيد من كل هذه المبالغ وأن نسرع في إنجاز التصاميم وإتمام الدراسات، وإعداد المؤهلين لتنفيذ وبناء المشاريع التي خصص لها هذا الدعم.

وأضاف: أستغرب وأنا في مجلس الوزراء أننا لم نستطع نحن العلماء، نحن الأساتذة، نحن القدوة،نحن الأكثر وعياً أن نستفيد من الأموال المعطاة لنا سواءً من الأصدقاء الغربيين أو الأخوة العرب.

وتابع قائلاً: وأنا كما قلت بالأمس وسأقوله كل يوم هذا هو الذي سوف يحمي ويرفع الوحدة اليمنية، إذ كلما بنيت مبنى وكلما أنشأت منشأة، وكلما وفرت الخدمة للمواطنين كلما وضعت حجراً في مدامك الوحدة اليمنية، وبالتالي تكون قد حصنت الوحدة.

وطالب باصرة نائب وزير الخدمة المدنية نبيل شمسان أن يعجل بإنشاء الهيكل التنظيمي الجديد لوزارة التعليم العالي حتى تتمكن من الحصول على مزيد من الدعم الخارجي لتطوير التعليم العالي في الجمهورية اليمنية. <

المقالات

تحقيقات

dailog-img
كيف تحوّلت مؤسسات صنعاء إلى “فقَّاسة صراع” الأجنحة داخل جماعة الحوثي؟ (تحقيق حصري)

حوّل خلاف موالين لجناحين (متشددين) متعارضين داخل جماعة الحوثي المسلحة “جلسة مقيّل” خاصة- بالعاصمة اليمنية صنعاء خلال عيد الأضحى المبارك- إلى توتر كاد يوصل إلى “اقتتال” في “مجلس” مليء بالأسلحة والقنابل ا مشاهدة المزيد

حوارات

dailog-img
الدكتور محمد سالم الغامدي لـ (أخبار اليوم) الحاجة لتعديل تقومينا الهجري تأتي من ضرورة ضمان دقة توقيت الشرعية السماوية

قال الكاتب الصحفي السعودي الدكتور محمد سالم الغامدي، إن التعديل للتوافق مع حركة الأبراج والفصول لضمان أن يكون العالم الإسلامي متناسيا تماما مع الظواهر الفلكية المحددة. وأكد الغامدي في حوار خاص أجرته (أخبار اليوم) إن هذا مشاهدة المزيد