مختص بالآثار يكشف عن بيع تحفة أثرية يمنية نادرة تعود للقرن الأول الميلادي في مزاد "روبن وريتشي" للفنون الجميلة في ولاية فلوريدا الأميركية بمبلغ 500 دولار فقط.
2022-11-23 03:00:03 2022-11-23

 

كشف خبير يمني مهتم بتتبع ورصد الآثار المهربة من اليمن، عن بيع تحفة من آثار اليمن القديم في مزاد عالمي بثمن بخس، وعرض أخرى مطلع الشهر القادم للبيع في مزاد ببريطانيا.

وقال الباحث عبدالله محسن -في منشور بصفحته على فيسبوك- الثلاثاء، "قبل شهر من الآن نشرت عن هذه القطعة الأثرية الفريدة وتداول الخبر العديد من الصحف والمواقع، وطالبت وزارة الثقافة وسفارتنا في واشنطن العمل على استعادتها خصوصا وأن هناك قرار صدر في الولايات المتحدة يقضي بمنع دخول واستيراد أي قطع أثرية يمنية سارٍ لمدة خمس سنوات تنتهي في 11 سبتمبر 2024م ما لم يتم تجديده".

وأفاد أن الحكومة اليمنية لم تتخذ أي خطوات عملية أو غير عملية لإيقاف بيعها في المزاد، وبسبب ذلك بيعت السبت الماضي 19 نوفمبر 2022م في مزاد روبن وريتشي للفنون الجميلة في فلوريدا (بخمسمائة دولار) فقط.

وأشار إلى أن المزاد كان قد وصف هذه التحفة بأنها "قطعة أثرية حجرية قديمة، من المستحيل تقريبًا العثور على مثلها من جنوب شبه الجزيرة العربية " من القرن الأول أو الثاني الميلادي.

ولفت "محسن" إلى وجود قطعتين أثريتين تشبهان بعض تفاصيلها الأولى في متحف قسم الآثار بجامعة صنعاء، والأخرى عرضت في مزاد دولي سابق.

وفي ذات السياق، كشف الباحث محسن عن مزاد عالمي بلندن يعرض تحف من آثار قتبان ستباع في الأول من ديسمبر القادم.

وقال محسن إن القطعة عبارة عن "رأس امرأة من المرمر من آثار اليمن من القرن الثالث قبل الميلاد، بعيون كبيرة مجوفة للتطعيمات، وحاجبين محززين، وشعر طويل، جزء من كتفها الأيمن موجود".

وبحسب المزاد "تشير بقايا الكتف إلى أن هذا الرأس كان إما جزءاً من تمثال كامل، وهو أمر غير مرجح بالنظر إلى حجمه الكبير نسبياً، أو على الأرجح جزءاً من تمثال نصفي جنائزي مشابه لذلك الذي تم بيعه في مزاد سوذبيز لندن في 5 يوليو 2022م".

ولفت إلى أنها بيعت أول مرة في مزاد سوذبيز لندن في 29 أبريل 1963م برقم (86)، واستحوذ عليه معرض جيمبل فيلس لندن، الذي أسسه تشارلز وبيتر جيمبل، ابنا تاجر الفن الباريسي الشهير رينيه جيمبل، مؤلف كتاب يوميات تاجر فنون، ثم بيع في مزاد جيمبل، لندن (ديسمبر 1970م-يناير 1971م) برقم (10) للمالك الحالي".

وقال محسن إن "القطعة ستباع في مزاد النحت القديم والأعمال الفنية الجزء الثاني الذي تقيمه سوذبيز في لندن في الأول من ديسمبر 2022م".

وبين الفينة والأخرى تعرض مواقع متخصصة بالمزادات العالمية بيع مجموعة كبيرة من قطع آثار يمنية نادرة وقيمة منهوبة.

وتعرضت الآثار والمخطوطات اليمنية لعملية تجريف ونهب وتخريب وتهريب إلى خارج البلاد خصوصًا الأعوام الأخيرة، وبيعها في بلدان مثل الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وإسرائيل.

 

الأكثر قراءة

المقالات

تحقيقات

dailog-img
كيف تحوّلت مؤسسات صنعاء إلى “فقَّاسة صراع” الأجنحة داخل جماعة الحوثي؟ (تحقيق حصري)

حوّل خلاف موالين لجناحين (متشددين) متعارضين داخل جماعة الحوثي المسلحة “جلسة مقيّل” خاصة- بالعاصمة اليمنية صنعاء خلال عيد الأضحى المبارك- إلى توتر كاد يوصل إلى “اقتتال” في “مجلس” مليء بالأسلحة والقنابل ا مشاهدة المزيد

حوارات

dailog-img
رئيس الأركان : الجيش الوطني والمقاومة ورجال القبائل جاهزون لحسم المعركة عسكرياً وتحقيق النصر

أكد الفريق ركن صغير حمود بن عزيز رئيس هيئة الأركان ، قائد العمليات المشتركة، أن الجيش الوطني والمقاومة ورجال القبائل جاهزون لحسم المعركة عسكرياً وتحقيق النصر، مبيناً أن تشكيل مجلس القيادة الرئاسي الجديد يمثل تحولاً عم مشاهدة المزيد