ميليشيا الحوثي تقتحم شركتي أدوية في صنعاء وتختطف عددا من موظفيها

2024-06-11 00:43:56 أخبار اليوم - متابعات

  

 أقدمت ميليشيا الحوثي الإرهابية، من خلال ما يُسمى "نظام الحارس القضائي"، على اقتحام شركتي أدوية في صنعاء، واختطاف عدد من الموظفين في عملية وصفتها مصادر مطلعة بـ"الابتزاز والنهب".

وأفادت المصادر بأن عصابة مسلحة تابعة لرئيس ما يُسمى "الحارس القضائي" المدعو صالح دبيش، اقتحمت "الشركة الدوائية الحديثة" و"الشركة العالمية لصناعة الأدوية" بعد رفض الشركتين تسليم أرباح مساهمين دون سند قانوني.

ووفقًا للمصادر، فقد أجبر "الحارس القضائي" إحدى الشركتين على دفع أرباح 4 مساهمين طيلة السنوات السبع الماضية، بينما وصلت أرباح هؤلاء المساهمين التي استولت عليها ميليشيا الحوثي خلال عام 2022 فقط إلى 240 ألف دولار، بنسبة 13% من إجمالي أرباح الشركة.

ولم تكتفِ ميليشيا الحوثي بذلك، بل قامت بإضافة أسماء مساهمين آخرين إلى قائمة المستهدفين دون أي مبرر قانونيا.

وإمعانًا في ممارساتهم القمعية، أرسل دبيش عصابة مسلحة هاجمت حرم الشركتين واختطفت عددًا من الموظفين، بينهم مديرة المشتريات فاطمة عيشان، والمهندس عبدالخالق الغولي.

كما اختطفت العصابة المسلحة ثلاثة من مدراء الشركتين وهم: نائب المدير العام د. فهيم الخليدي، ومدير الموارد البشرية مختار المخلافي، ومدير المبيعات عبدالله شرف، بأوامر مباشرة من دبيش.

وأثارت هذه التصرفات استياء واسعًا في أوساط رجال الأعمال، الذين اعتبروها انتهاكًا صارخًا للقانون والعرف، وتهديدًا خطيرًا للبيئة الاستثمارية في اليمن.

       

الأكثر قراءة

المقالات

تحقيقات

dailog-img
كيف تحوّلت مؤسسات صنعاء إلى “فقَّاسة صراع” الأجنحة داخل جماعة الحوثي؟ (تحقيق حصري)

حوّل خلاف موالين لجناحين (متشددين) متعارضين داخل جماعة الحوثي المسلحة “جلسة مقيّل” خاصة- بالعاصمة اليمنية صنعاء خلال عيد الأضحى المبارك- إلى توتر كاد يوصل إلى “اقتتال” في “مجلس” مليء بالأسلحة والقنابل ا مشاهدة المزيد

حوارات

dailog-img
الدكتور محمد سالم الغامدي لـ (أخبار اليوم) الحاجة لتعديل تقومينا الهجري تأتي من ضرورة ضمان دقة توقيت الشرعية السماوية

قال الكاتب الصحفي السعودي الدكتور محمد سالم الغامدي، إن التعديل للتوافق مع حركة الأبراج والفصول لضمان أن يكون العالم الإسلامي متناسيا تماما مع الظواهر الفلكية المحددة. وأكد الغامدي في حوار خاص أجرته (أخبار اليوم) إن هذا مشاهدة المزيد