اعرف قصة لوحة فان جوخ المفقودة بسبب الحرب العالمية الثانية

2024-06-12 03:11:26 أخبار اليوم - متابعات

  

 مازالت اللوحات الفنية للفنان فنسنت فان جوخ تحقق أعلى الأرقام القياسية في المزادات العالمية، فالجميع يهتم بفن الرسام الهولندي، ولكن هناك لوحات مفقودة لا يعلم أحد عنها شيئا، ربما تكون سرقت أو دمرت، ومن أبرز هذه اللوحات هي لوحة بعنوان "الرسام على الطريق إلى تاراسكون"، فما هي قصتها؟

في أغسطس 1888 أرسل الرسام فنسنت فان جوخ لأخيه ثيو مجموعه 36 لوحة رسمها أثناء إقامته في آرل بفرنسا كالعادة، كان الرسام المكافح ينتقد نفسه بشدة، وكتب في رسالة: "أنه أرسلهم فقط لإعطاء شقيقه "فكرة غامضة" عن المكان الذي يعتبره الآن موطنًا له".

إحدى هذه اللوحات، وهي صورة زيتية على قماش مقاس 18 × 17 بوصة تظهر الفنان وهو يسير في طريق مضاء بنور الشمس حاملاً لوازم فنية في يده، تم شراؤها من قبل متحف القيصر فريدريش في ماجديبورج بألمانيا في عام 1919، بعنوان" الرسام على الطريق إلى تاراسكون"، تم تخليدها في صورة ملونة التقطت في ثلاثينيات القرن العشرين - وهو قرار مصيري من جانب موظفي المتحف، لأن اللوحة نفسها ربما لم تنجو من الحرب العالمية الثانية.

تم إخراج لوحة "الرسام على الطريق إلى تاراسكون" من مخزن المتحف ونقلها إلى منجم ملح قريب لحمايتها من القصف البريطاني، وكان يوجد داخل المنجم مصنع لمحركات Luftwaffe BMW النفاثة، والذي اشتعلت فيه النيران عندما دخلت القوات الأمريكية في 12 أبريل 1945.

ولا يزال سبب الحريق، الذي ظل مشتعلا لمدة أسبوعين وحوّل الجزء الداخلي من المنجم إلى رماد، غير مؤكد، وأشار مايكل سي. روس من برنامج الآثار والفنون الجميلة والمحفوظات، إلى أن الأمر بدأ إما "بواسطة النازحين الذين دخلوا الكهف للنهب" أو "في الحالة الثانية، ربما من خلال إهمال الحراس الأمريكيين"، لكن لم تكن هناك أدلة كافية للتوصل إلى نتيجة نهائية.

عرضت مؤسسة Monuments Men and Women مكافأة تصل إلى 25000 دولار مقابل اللوحة.

من المثير للدهشة أن لوحة "الرسام على الطريق إلى تاراسكون" هي واحدة من ست لوحات فقط لفان جوخ يعتقد أنها فقدت أو دمرت - وهو رقم قياسي غير عادي بالنظر إلى إنتاجية الرسام، ومع ذلك، يعتقد البعض أنه ربما لا يزال موجودًا في مكان ما.

كان هذا هو الحال مع Wider Hans Worst، وهو كتيب من اللاهوتي الألماني مارتن لوثر تم تخزينه أيضًا داخل المنجم، وتم إعادته بأعجوبة إلى ماجديبورج في عام 1996.

تحتل لوحة "الرسام على الطريق إلى تاراسكون" مكانة مهمة في أعمال فان جوخ، حيث إنها الصورة الذاتية الوحيدة التي تظهر جسد الرسام بالكامل بدلاً من رأسه وجذعه فقط.

          

الأكثر قراءة

المقالات

تحقيقات

dailog-img
كيف تحوّلت مؤسسات صنعاء إلى “فقَّاسة صراع” الأجنحة داخل جماعة الحوثي؟ (تحقيق حصري)

حوّل خلاف موالين لجناحين (متشددين) متعارضين داخل جماعة الحوثي المسلحة “جلسة مقيّل” خاصة- بالعاصمة اليمنية صنعاء خلال عيد الأضحى المبارك- إلى توتر كاد يوصل إلى “اقتتال” في “مجلس” مليء بالأسلحة والقنابل ا مشاهدة المزيد

حوارات

dailog-img
الدكتور محمد سالم الغامدي لـ (أخبار اليوم) الحاجة لتعديل تقومينا الهجري تأتي من ضرورة ضمان دقة توقيت الشرعية السماوية

قال الكاتب الصحفي السعودي الدكتور محمد سالم الغامدي، إن التعديل للتوافق مع حركة الأبراج والفصول لضمان أن يكون العالم الإسلامي متناسيا تماما مع الظواهر الفلكية المحددة. وأكد الغامدي في حوار خاص أجرته (أخبار اليوم) إن هذا مشاهدة المزيد