فيما الرئيس يصل الحديدة قادماً من موسكو..
مسلحون يحاصرون منزل محافظ الحديدة للمطالبة بتسليم قتلة ضابط أمن
2013-04-05 16:59:59 2013-04-05


حاصرت مجاميع مسلحة من قبائل المحويت والجوف منزل محافظ محافظة الحديدة/أكرم عطية، ظهر يوم أمس الخميس, على خلفية مقتل ضابط وجندي من الأمن المركزي على أيدي مسلحين من أنصار الحراك التهامي.
وقال مصدر مسئول بالسلطة المحلية في المحافظة بأن المسلحين قاموا بمحاصرة منزل المحافظ ورفعوا أسلحتهم على حراسة منزله للمطالبة بتسليم قتلة الضابط الصايدي، وزميلهم الجندي واللذين قتلا على أيدي أنصار الحراك التهامي.
ووفقاً لمصادر محلية فقد أقدم المسلحون على قطع الطرقات المؤدية إلى منزل المحافظ ومبنى محافظة الحديدة وأجبروا أصحاب المحلات على إغلاق محلاتهم, في الوقت الذي لم تحرك الأجهزة الأمنية ساكناً تجاه المسلحين الذين تمكنوا من دخول المحافظة ولم يشاهد أي تدخل لقوات الأمن تجاه المسلحين وهم يجوبون شوارع المحافظة.
وأشار المصدر المسؤول إلى أن عدداً من الوسطاء تدخلوا لدى المسلحين بالتهدئة أثناء تواجد رئيس الجمهورية بالمحافظة والذي وصل إليها عصر أمس قادماً من موسكو، مقابل قيام الأجهزة الأمنية بضبط المتهمين وتسليمهم للقضاء.
وكان الأخ/ عبد ربه منصور هادي- رئيس الجمهورية- قد وصل عصر يوم أمس الخميس إلى مطار الحديدة الدولي للاطلاع على أحوال المحافظة وتفقد أوضاع المواطنين.
وسيلتقي الرئيس اليوم بقيادة المحافظة والمجالس المحلية واللجنة الأمنية للوقوف أمام التجاوزات والاختلالات الأمنية التي شهدتها المحافظة مؤخرا والاطلاع على أسباب وقوعها والعمل على معالجة تلك الأوضاع وكذا طبيعة سير العمل الإداري والتنموي في المحافظة وتفقد المشاريع التنموية والخدمية الجاري تنفيذها حالياً بالمحافظة.
 وقد التقى الأخ الرئيس خلال زيارته لموسكو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس مجلس الاتحاد الروسي (الدوما ) ورئيس الوزراء الروسي ديمتيري مديفيديف وسكرتير مجلس الأمن القومي الروسي نيكولاي باتروشييف وكبار المسؤولين ورجال الأعمال الروس.
وأوضح الأخ/ عبد ربه منصور هادي- رئيس الجمهورية, في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) لدى عودته أمس إلى أرض الوطن, إن زيارته إلى موسكو كانت ناجحة ومثمرة بكل المقاييس وسيكون لها نتائج إيجابية في القريب العاجل.
وأشار إلى أنه تم الاتفاق على عدد من القضايا المتصلة بتنشيط العلاقات المشتركة بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات الحيوية استثمارياً وتجارياً وثقافياً.. مؤكداً انه لمس خلال لقاءاته بالرئيس بوتين ورئيس الدوما ورئيس الوزراء الروسي ورجال الأعمال رغبة حقيقية لتطوير علاقات الشراكة بين البلدين في مختلف المجالات.
وقال الأخ الرئيس:" لقد وجدنا تفهما كاملا للظروف والوضع الاستثنائي الذي يعيشه اليمن اثر نتائج أحداث العام 2011 ".. مشيرا في هذا الصدد إلي انه قدم الشكر والتقدير للمواقف السياسية البناءة التي اتخذتها القيادة الروسية في دعم المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية والتنسيق مع مجلس الأمن الدولي من اجل تجنيب اليمن ويلات الحرب الأهلية.
واعتبر الأخ رئيس الجمهورية مباحثاته مع القيادة الروسية بأنها ستمثل منطلقا جديدا لتطوير العلاقات بين روسيا الاتحادية واليمن.. لافتاً إلى إنه تم دعوة رؤوس الأموال الروسية وكبرى الشركات التجارية للاستثمار في بلادنا بعد عرض مفصل لمزايا الاستثمار وما تمتلكه اليمن من مقومات ثرية في هذا الجانب وفي المقدمة مجال استكشاف النفط والغاز.
وأضاف:" لقد تم عرض فرصة استثمارية على شركة غاز بروم الروسية العملاقة للاستثمار في البلوكات التي كانت تعمل فيها الشركات الروسية سابقا وستمثل عائدات الشركة وإنتاجها الضمان الواقعي للشركات الروسية التي ستعمل في مجالات استثمارية مختلفة".
 وبين الأخ الرئيس أن ما ستنتجه شركة غاز بروم سيجير لحساب الشركات الروسية بما يوازي مستحقات العقود المبرمة خصوصا فيما يتعلق في توليد الطاقة الكهربائية بالغاز والتي ستعمل على إنتاج 4000 ميجاوات من الطاقة الكهربائية المطلوبة.
وقال الأخ رئيس الجمهورية" إنه تم الاتفاق على تفعيل القوانين البرلمانية التي تيسر أحداث الشراكة الاقتصادية بين البلدين ".. مشيراً إلى أن لقاءاته مع المسؤولين الروس شهدت دعوة بعض الخبراء الروسيين والقانونيين لزيارة اليمن وعرض التجربة الروسية في كيفية إدارة حكم الأقاليم والمركز كتجربة متميزة في هذا الشأن تقدم الي جوار التجارب المعروضة على لجنة الحوار.

الأكثر قراءة

المقالات

تحقيقات

dailog-img
كيف تحوّلت مؤسسات صنعاء إلى “فقَّاسة صراع” الأجنحة داخل جماعة الحوثي؟ (تحقيق حصري)

حوّل خلاف موالين لجناحين (متشددين) متعارضين داخل جماعة الحوثي المسلحة “جلسة مقيّل” خاصة- بالعاصمة اليمنية صنعاء خلال عيد الأضحى المبارك- إلى توتر كاد يوصل إلى “اقتتال” في “مجلس” مليء بالأسلحة والقنابل ا مشاهدة المزيد

حوارات

dailog-img
رئيس الأركان : الجيش الوطني والمقاومة ورجال القبائل جاهزون لحسم المعركة عسكرياً وتحقيق النصر

أكد الفريق ركن صغير حمود بن عزيز رئيس هيئة الأركان ، قائد العمليات المشتركة، أن الجيش الوطني والمقاومة ورجال القبائل جاهزون لحسم المعركة عسكرياً وتحقيق النصر، مبيناً أن تشكيل مجلس القيادة الرئاسي الجديد يمثل تحولاً عم مشاهدة المزيد