دوري أبطال أوروبا.. نابولي يحلم بالمجد بوجود أوسيمين و"كفارادونا"

2023-02-21 00:26:29 أخبار اليوم/ متابعات

 

في مدينة لم تحلم بالمجد منذ أيام أسطورة الأرجنتين الراحل دييجو أرماندو مارادونا، جاء النيجيري فيكتور أوسيمين والجورجي خفيشا كفاراتسخيليا لإشعال حماس جمهور نابولي من جديد ويمنحاه الأمل ليس فقط بإحراز لقب الدوري للمرة الأولى منذ 1990 بل بإمكانية تحقيق معجزة الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا.

وخلافا لنهاية الموسم الماضي وحالة التشاؤم التي أصابت الجمهور بعد خسارة معركة اللقب لصالح ميلان في الأمتار الأخيرة، يجد نابولي نفسه في حالة من التوهج في ظل تألقه محليا وزحفه بثبات نحو حسم الدوري دون أي منافسة تذكر.

لكن فريق المدرب لوتشيانو سباليتي يحلم بأن يتجاوز طموحه الساحة المحلية والذهاب بعيدا في دوري أبطال أوروبا التي لم يذهب فيها أبعد من ثمن النهائي حتى خلال أيام الأسطورة مارادونا.

ويبدأ هذا الحلم اليوم الثلاثاء حين يحل نابولي ضيفاً على آينتراخت فرانكفورت الألماني في ذهاب ثمن النهائي، قبل أن يستضيف الإياب على ملعب "دييجو أرماندو مارادونا" في 15 آذار/مارس.

وارتفع منسوب الطموح لدى جمهور الفريق الجنوبي بفضل ما يقدمه أوسيمين والوافد الجديد كفاراتسخيليا الذي لُقِبَ بـ"كفارادونا"، هذا الموسم من أداء خرافي جعلهما الثنائي الأكثر فتكا في القارة العجوز بأكملها.

وسجل هذا الثنائي نصف الأهداف الـ56 لنابولي في الدوري حتى الآن، فيما تألق "كفارادونا" في صناعة الأهداف بتحقيقه 9 تمريرات حاسمة ما جعله محط اهتمام أكبر الأندية الأوروبية.

ورغم ابتعاده عن الملاعب بسبب الإصابة، وصل أوسيمين إلى 18 هدفاً في صدارة هدافي الدوري بعدما سجل 9 أهداف في المباريات الـ8 التي خاضها منذ بداية 2023.

ويسعى أوسيمين (24 عاما) لتحسين سجله في دوري الأبطال، إذ اكتفى هذا الموسم بهدف وحيد حتى الآن سجله في الفوز على أياكس (4-2)، وذلك بعد شهر من الإصابة التي تعرض لها في الانتصار الكاسح على ليفربول (4-1).

"إنها البداية"

بدا فيكتور أوسيمين متفائلا جدا بحظوظ فريقه هذا الموسم، إن كان محليا أو قاريا، في ظل وجود "كفارادونا" الذي سجل 12 هدفا مع 12 تمريرة حاسمة في جميع المسابقات.

وتوقع النيجيري المزيد من الجورجي (22 عاما) والذي وصل للجنوب الإيطالي دون أي ضجة إعلامية أو حتى استقبالات ضخمة بعدما فسخ عقده مع روبن كازان والعودة لبلاده للدفاع عن ألوان دينامو باتومي.

وبصفقة لم تكلّف نابولي أكثر من 10 ملايين يورو، حلّ الجورجي في النادي الجنوبي الباحث عن تعويض رحيل لورينزو إينسيني إلى الدوري الأمريكي للدفاع عن ألوان تورونتو إف سي.

ولم يكن أشد المتفائلين يتوقع أن يخطف "كفارا" الأضواء بهذا الشكل في مستهل مغامرته الإيطالية، وأن يصبح أكثر اللاعبين شعبية في مدينة جعلت من مارادونا معبودها على مر الزمن.

وبالنسبة لأوسيمين، فإن زميله الجورجي لم يقدم كل ما لديه حتى الآن، قائلا: "إنها البداية.. أؤمن بأنه يملك المؤهلات التي تجعلنا نحلم هذا الموسم. يتمتع بثقة عالية ونحن متواجدون هنا من أجل مساندته".

ما حققه نابولي هذا الموسم بفضل هذا الثنائي بشكل خاص صدم إيطاليا التي وجدت نفسها تشاهد فريقا يتربع على صدارة الدوري بفارق 15 نقطة عن أقرب ملاحقيه بعد 23 مرحلة.

لكن هذه النتائج الرائعة التي شملت أيضا دوري الأبطال من خلال الفوز على ليفربول (4-1) وأياكس (4-1) و(6-1) ورينجرز (3-0) مرتين، لا تعني حالياً الكثير لسباليتي مع الوصول للأدوار الإقصائية، محذرا من الخبرة التي يتمتع بها فرانكفورت جراء فوزه بلقب يوروبا ليج الموسم الماضي.

من جهته أكد النمسوي أوليفر غلاسنر مدرب أينتراخت فرانكفورت الألماني أن فريقه جاهز لمواجهة ضيفه نابولي الذي يلعب بأسلوب "غير إيطالي"، وذلك عشية اللقاء الذي يجمعهما الثلاثاء في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم.

وفي أول مشاركة له في دوري الأبطال، نجح أينتراخت فرانكفورت في التأهل الى ثمن النهائي عن مجموعة ضمت توتنهام الإنكليزي ومرسيليا الفرنسي وسبورتينغ البرتغالي، لتضعه القرعة في مواجهة نابولي الذي يقدم موسماً استثنائياً أوصله الى تصدر ترتيب الدوري المحلي بفارق 15 نقطة عن أقرب ملاحقيه بعد 23 مرحلة.

وشدد المدرب النمسوي الذي قاد فرانكفورت لإحراز لقب مسابقة "يوروبا ليغ" العام الماضي في أول موسم له مع الفريق ما سمح له بالمشاركة في دوري الأبطال، على "أننا نريد التأهل وسنلعب من أجل الفوز. أدخل (المباراة) بترقب كبير وثقة واطمئنان".

وأشار الى أن فريقه متحضر بشكل جيد لمنافسه الإيطالي الذي يقدم أداء هجومياً ملفتاً هذا الموسم سمح له في الخروج منتصراً من 20 مباراة مقابل تعادلين وهزيمة واحدة في الدوري هذا الموسم.

ورأى أن "نابولي يلعب بأسلوب غير إيطالي"، في إشارة منه الى تاريخ الكرة الإيطالية التي تعتمد تقليدياً على إقفال المساحات والدفاع المركّز، لكنه حذر بأن "نابولي لا يتعلق وحسب بالهجوم، إنهم متوازنون بشكل رائع ويتلقون القليل من الأهداف".

ومن جهته، توقع لاعب الوسط المخضرم ماريو غوتسه الذي وصل الى المباراة النهائية لدوري الأبطال عام 2013 حين خسر فريقه السابق بوروسيا دورتموند أمام الغريم المحلي بايرن ميونيخ من دون أن يشارك بسبب الإصابة، أجواء "هائلة" من جمهور فرانكفورت في لقاء الثلاثاء، قائلاً "لقد تعلمنا الكثير من دور المجموعات واستحقينا التواجد في هاتين المباراتين (الذهاب والإياب ضد نابولي)".

وكشف غلاسنر أن القائد سيباستيان روده الذي غاب عن الفوز على فيردر بريمن 2-صفر السبت في الدوري المحلي بسبب المرض، سيعود الى الفريق الثلاثاء لكنه "لن يلعب منذ البداية".

الأكثر قراءة

المقالات

تحقيقات

dailog-img
كيف تحوّلت مؤسسات صنعاء إلى “فقَّاسة صراع” الأجنحة داخل جماعة الحوثي؟ (تحقيق حصري)

حوّل خلاف موالين لجناحين (متشددين) متعارضين داخل جماعة الحوثي المسلحة “جلسة مقيّل” خاصة- بالعاصمة اليمنية صنعاء خلال عيد الأضحى المبارك- إلى توتر كاد يوصل إلى “اقتتال” في “مجلس” مليء بالأسلحة والقنابل ا مشاهدة المزيد

حوارات

dailog-img
ناشطة حقوقية: 5 آلاف امرأة مختطفة في سجون الحوثي والمجتمع الدولي أخفق في وقف الانتهاكات

أكدت الناشطة الحقوقية هدى الصراري أن السجون الخاصة والسرية في مناطق سيطرة ميليشيا الحوثي تعج بالمختطفين والمختطفات الذين يتعرضون للكثير من أصناف التعذيب الجسدي والنفسي واستخدامهم كأوراق سياسية للابتزاز والضغط على ال مشاهدة المزيد