محمد المياحي
محمد المياحي

التحالف الحوثي السعودي حقيقة أم وهم؟ 8803

2013-12-29 20:35:19


في الآونة الأخيرة جرى الحديث عن تحالف حوثي سعودي في مشهدٍ لافت للجميع ويبدو عجيباً أو مستحيلاً في ظل العلاقة المتوترة بين إيران والسعودية والكل يعلم أن الحركة الحوثية (أنصار الله) يمثل الامتداد الإيراني في شمال اليمن وسيتبنى سياسته المجوسية في العداء للمملكة وكذلك الاستبعاد؛ إن خاض الحوثيون حرباً مع المملكة عندما نتحدث عن التحالف الجديد مع الحوثيين قد يقول قائل: هذا كلام لا واقع له وسيتناقض تماماً مع المشروع السعودي الداعم للسلطة الوهابية علماً بأن الحوثيين يخوضون حرباً في دماج مع السلفيين وبالتالي يكون دعم السعودية للحوثيين لا معنى وغير حقيقي وأنا أقول أن: السعودية خذلت السلفيين في دماج ولم نسمع موقف سعودي واضح من الحرب في دماج ويساند هذا الكلام اللقاء الذي تم مع يحيى الحوثي في المملكة مع الأمير/ محمد بن نائف وكذلك لقاء صالح هبرة مع السفير السعودي في صنعاء هذه خيوط تشكل ملامح للتحالف الذي قد يكون تكتيكاً مع أنصار الله الظاهر للجميع أن المملكة ممتعضة من المد الإخواني وتصاعد التيار في اليمن والكل يعلم موقف السعودية وسياستها تجاه الإخوان "التجمع اليمني للإصلاح" لهذا قد تستخدم المملكة الحوثيين للوقوف ضد المشروع الإخواني إذا ما علمنا أن السلفيين "حزب الرشاد اليمني" يبدو أنه في تناغم مع الإصلاح وكذلك موقف حزب الرشاد من الانقلاب العسكري في مصر والذي دعمته السعودية في الدرجة الأولى إذاَ: السعودية تريد استخدام الحوثي للوقوف ضد الإصلاح وكذلك تريد مسك العصا من المنتصف واللعب بالأوراق السياسية لصالحها حتى لا تخرج الأمور من تحت سيطرتها.. الكل يعلم تاريخياً أن المملكة دعمت الملكيين ضد الجمهوريين لأن هاجس الثورة أقلقها وكذلك كان موقفها من دعم القبائل الزيدية وبالتالي ليس مستحيلاً أن تدعم الحوثي تحقيقاً لمكاسب ومصالح مشتركة والتقاطع في المصالح قد يكون غير معلن لكن ستَكشف الأيام هذا, ومن هنا تكون المملكة قد ارتكبت حماقة سياسية لا تغتفر أن تكشف حقيقة الدعم السعودي للحوثي كون هذا يؤثر مستقبلياً على المملكة وأمنها هذا قمة الغباء السياسي, ويبد أن هاجس الخوف من الإصلاح طفى عليها كثيراً حتى أربكها للتحالف مع الفكر الإيديولوجي المخالف تماماً للمشروع السني السلفي في المملكة ومن هذا المنطلق كان الأصل على المملكة التفاهم مع الإخوان والسلفيين بدلاً من عقد صفقات سياسية مع العدد الأكبر على السعودية والمسلمين بشكل عام ألا وهو المشروع الإيراني المتمثل في تصوير الثورة الإسلامية الإيرانية إلى البلدان العربية على صناع القرار في المملكة للتخلص من فوبيا الإخوان ومراجعة حساباتهم جيداً قبل فوات الأوان!!

الأكثر قراءة

الرأي الرياضي

كتابات

كلمة رئيس التحرير

صحف غربية

المحرر السياسي

وكيل آدم على ذريته

أحلام القبيلي

2016-04-07 13:44:31

باعوك يا وطني

أحلام القبيلي

2016-03-28 12:40:39

والأصدقاء رزق

الاإصدارات المطبوعة

print-img print-img
print-img print-img
حوارات

dailog-img
رئيس الأركان : الجيش الوطني والمقاومة ورجال القبائل جاهزون لحسم المعركة عسكرياً وتحقيق النصر

أكد الفريق ركن صغير حمود بن عزيز رئيس هيئة الأركان ، قائد العمليات المشتركة، أن الجيش الوطني والمقاومة ورجال القبائل جاهزون لحسم المعركة عسكرياً وتحقيق النصر، مبيناً أن تشكيل مجلس القيادة الرئاسي الجديد يمثل تحولاً عملياً وخطوة متقدمة في طريق إنهاء الصراع وإيقاف الحرب واستعادة الدولة مشاهدة المزيد