;
عادل الشجاع
عادل الشجاع

لماذا تصر السعودية على تحويل الشرعية اليمنية إلى مشروع وهمي ؟ 614

2023-06-24 01:34:53

حرصت السعودية من أول يوم شنت فيه الحرب على اليمن على تدمير مقومات الدولة اليمنية، فسارعت إلى قصف المعسكرات وضربت البنية التحتية التي بنتها اليمن خلال الستين سنة الماضية بكل قسوة ودفعت بمعسكرات الجيش إلى أحضان الحوثي ، بعد أن قضت على أهم قياداته في قصفها لصالة العزاء في صنعاء وقتلت أكثر من أربعين قائدا عسكريا ، كانوا صمام أمان للجيش والحفاظ عليه ككتلة متماسكة.

وفي الناحية الأخرى، كانت تبيع السلطة لقيادات الشرعية مقابل تسليم الأرض والقرار والتفريط بحقوق اليمنيين، وها هو المشهد واضح أمام أعيننا، كيف تتمسك برئيس وزراء يشكو منه الشجر والحجر، وكيف جردت الرئيس هادي من سلطته ونقلها إلى زعماء مليشيات بحجة أن هادي ضعيف وغير قادر على حسم المعركة مع الحوثيين ومع الفساد.

ولست بحاجة إلى تأكيد الدور السعودي في تقويض الدولة اليمنية ومعها الإمارات وبريطانيا وأمريكا والتواطؤ على الحقوق الوطنية للشعب اليمني في أرضه، لكن ذلك لا يعفي سلطة الشرعية التي اشترت السلطة بالأرض من المسؤولية، فالقاعدة تقول، إن القانون لا يحمي المغفلين، وسياسة المصالح لا ترحم المفرطين بوطنهم، الذين يشترون السلطة مقابل أرضهم وحقوق شعوبهم.

والمشكلة لا تكمن عند السعودية ولا بقية دول الرباعية، لكنها تكمن عند اليمنيين، الذين أضاعوا بوصلة الطريق وصدقوا أن مجلس المليشيات الذي صنعته السعودية من خيوط مصالحها، يمكنه أن يشكل دولة، وهم يرون كل يوم وبأم أعينهم كيف تمزق هذه المليشيات المصنوعة سعوديا وإماراتيا الجغرافيا والمجتمع، وكيف أضافت بؤسا إلى بؤس الذين يعانون من الاضطهاد العنصري والمناطقي .

هذه هي سياسة المملكة العربية السعودية في إدارة الصراع في اليمن، فهي تدير الصراع وفق مصالحها، وتعتقد أن تمزيق اليمن سيصب في مصلحتها، تلك وجهة نظرها، لكن المشكلة عند النخب السياسية في شمال الوطن وجنوبه، في الداخل والخارج، مازالت واقفة تتفرج على ما تقوم به السعودية والإمارات من احتلال للجزر وإغلاق لبعض المطارات وتمزيق للأحزاب السياسية ونهب للثروات الوطنية وإحداث الخراب والتفكيك المستمر، وهذه النخب واقفة متفرجة، بل وفي بعض الأحيان مستمتعة بتمزيق البلد.

فهل من الضروري تذكير هذه النخب بما أصاب اليمنيين من ضياع للحقوق الوطنية وتمزيق للنسيج الاجتماعي؟

وهل من الضروري تذكير هذه النخب، بأن الهروب من الداخل إلى الخارج لن ينفع إلا في زيادة يأس اليمنيين من نخبهم السياسية، ثم من أحزابهم؟

shape3

وهل أدركت هذه النخب أن الشرعية التي ترعاها السعودية، أضحت مشروعا وهميا، تستخدمها السعودية للهروب إلى الأمام؟

ما أستطيع قوله، إن العداء الذي كان يكنه اليمنيون لإيران، قد بدأ يتحول نحو السعودية والإمارات، كونهم يرون كل يوم مزيد من التواطؤ على حقوقهم في أرضهم، ومع مرور الوقت ستتشكل قوة لمواجهتهما، لأنهما تمنعان الشعب اليمني بالقوة تارة وبالحيلة أخرى عن مواجهة عدوهم الحقيقي، وأصبحت الكراهية تتوسع كل يوم داخل الشعب اليمني الشريد المطارد في أرضه ورزقه، وتشتد كراهيته حينما يرى السفير السعودي يرأس اجتماعا يناقش وضع البنك المركزي اليمني، وهذا يؤكد أن السعودية لم تتعظ بما قام به بريمر في العراق وكيف انعكس ذلك على أمريكا، فتصر على أن تهين اليمنيين بآل جابر.

الأكثر قراءة

الرأي الرياضي

كتابات

ياسين التميمي

2024-06-24 20:58:14

كذبة الولاية !

كلمة رئيس التحرير

صحف غربية

المحرر السياسي

وكيل آدم على ذريته

أحلام القبيلي

2016-04-07 13:44:31

باعوك يا وطني

أحلام القبيلي

2016-03-28 12:40:39

والأصدقاء رزق

الاإصدارات المطبوعة

print-img print-img
print-img print-img
حوارات

dailog-img
رئيس الأركان : الجيش الوطني والمقاومة ورجال القبائل جاهزون لحسم المعركة عسكرياً وتحقيق النصر

أكد الفريق ركن صغير حمود بن عزيز رئيس هيئة الأركان ، قائد العمليات المشتركة، أن الجيش الوطني والمقاومة ورجال القبائل جاهزون لحسم المعركة عسكرياً وتحقيق النصر، مبيناً أن تشكيل مجلس القيادة الرئاسي الجديد يمثل تحولاً عملياً وخطوة متقدمة في طريق إنهاء الصراع وإيقاف الحرب واستعادة الدولة مشاهدة المزيد